التمكين الاقتصادي للمرأة العراقية بين التحديات الأمنية وإمكانات الواقع الاجتماعي

من بحوث المركز ..

التمكين الاقتصادي للمرأة العراقية بين التحديات الأمنية وإمكانات الواقع الاجتماعي

د. سهام كامل محمد

تعد المساهمة الاقتصادية للمرأة ذات أهمية كبيرة كونها تمثل نصف الموارد البشرية التي تعد عاملا إنتاجيا مهما لتحقيق التنمية الاقتصادية في القطاعات الاقتصادية المختلفة، وبما أن زيادة مساهمة المرأة في النشاطات الاقتصادية سيؤدي إلى رفع معدلات النمو الاقتصادي فأنه يساهم في زيادة فرص العمل المتاحة في المجتمع.

وعلى الرغم من ضخامة حجم الإنفاق على تعليم المرأة وعلى برامج تهيئتها وإعدادها للمساهمة الاقتصادية، وكذلك تركيز الخطط التنموية على أهمية دور المرأة في التنمية ولكن تبقى مساهمتها الاقتصادية وبالذات في سوق العمل محدودة، إذ إن مشاركة المرأة في سوق العمل تتركز وبنسبة عالية في قطاع التعليم بينما تنخفض هذه المشاركة في القطاع الصحي وربما تنعدم كلياً في معظم القطاعات الاقتصادية الأخرى. وهذا ما يؤكد ضعف مساهمة المرأة العراقية في الاستثمار في الأنشطة الاقتصادية.

إن عدم تمكين المرأة في المشاركة الفاعلة في النشاط الاقتصادي سواء في سوق العمل أو في الأنشطة التجارية والاقتصادية المختلفة يعني تعطيل نسبة كبيرة من الموارد الاقتصادية المتاحة وعدم تمكن المرأة في التحكم في مواردها الاقتصادية والوصول إلى درجة الاستقلالية والاعتماد على الذات والمشاركة الفاعلة في النشاط الاقتصادي.

وبناء عليه فإننا نحتاج إلى وقفة لمراجعة تلك المساهمة والتعرف على واقعها القانوني والاقتصادي وتسليط الضوء على أهم التحديات التي تقف أمام مشاركتها الفاعلة واقتراح الحلول المناسبة لتحول دون إهدار موارد المجتمع واستنزافها في استثمارات غير منتجة. وتعطيل نصف الموارد البشرية أو عدم تمكينها من المشاركة الفاعلة في النشاط الاقتصادي والاستقلالية الاقتصادية والعناية بنفسها وبأسرتها في حال غياب المعيل المسؤول عنها.

إن هذا التعطيل وهذا التقصير لدور المرأة في البناء الاقتصادي ينعكس سلبا على حجم الناتج الوطني حيث تتباعد بين الناتج المتحقق فعليا والناتج الممكن تحقيقه إذا ما تم توظيف كل الموارد المتاحة في العملية الإنتاجية، ويعد إهدارا للموارد، ولن تتمكن الدولة في تحصيل العائد الكلي المستحق في استثماراتها في تنمية الموارد البشرية في ظل هذا التعطيل.

ومن الجدير بالذكر ان ارتفاع نسبة الأمية بين النساء وازدياد معدل وفيات الأمهات خلال مدة، إضافة إلى إن التحديات الأمنية والسياسية والاجتماعية والمعاناة من الفقر وضعف الموارد المالية التي تمثل العائق الأول في وجه تمكين المرأة.