أحكام الصيام وأقسامه

  أحكام الصيام وأقسامه

د. عمار حميد ياسين / كلية العلوم السياسية

في مستهل حديثنا عن الصوم يثار تساؤل ما هو الصوم؟ الصوم في اللغة: الإمساك والكف والترك, فمن امسك عن شيء وكف عنه فقد صام عنه ومنه الآية (26) من سورة مريم (فقولي إني نذرت للرحمن صوما فلن اكلم اليوم انسيا). وفي الشرع الصوم: هو الإمساك عن أشياء خاصة نهى عنها الشرع كالأكل والشراب والجماع، والصوم في شهر رمضان من أهم العبادات، وهو ركن من أركان الدين الإسلامي وجوبه بعد من الضروريات، حيث إن منكره يخرج من الإسلام كمن ينكر الصلاة والزكاة والحج، كما وردت أهميته في الحديث الشريف الذي يقول: بني الإسلام على خمس: شهادة ان الا اله الا الله وان محمدا رسول الله، واقام الصلاة، وإيتاء الزكاة، وصيام شهر رمضان، وحج البيت لمن استطاع ليه سبيلا.

اما فيما يتعلق بشروط الصيام فبالإمكان إجمالها في مجموعة من النقاط الآتية:

  1. الاسلام: شرط قبول الصيام، وإذا اسلم الكافر سقطت عنه تبعة الأيام التي لم يصمها في حياته.
  2. البلوغ: فلا يجب على الصبي حتى يصل البلوغ الشرعي.
  3. العقل: فلا يجب على المجنون الذي لا يدرك الصيام.

4. الطهر: المقصود هنا الطهر كل ساعات النهار بالنسبة للأنثى فلا يجب الصيام على الحائض وما شابه ذلك، ومن أصبح في شهر رمضان مجنبا متعمدا امسك ووجب عليه القضاء.

5. الحضر: فمن كان على سفر افطر ووجب عليه صيام أيام أخر من السنة، ولو صام جاهلا بالحكم اجزي عنه.

أما بالنسبة إلى أقسام الصوم: ينقسم الصوم إلى أربعة أقسام:

أ‌. الصوم الواجب: ان الصوم الواجب هو صوم شهر رمضان، صوم الكفارة، صوم القضاء، صوم النذر والعهد واليمين، وصوم من اوجبه على نفسه بشرط أو إجازة.

ب‌. الصوم المندوب: الصوم بشكل عام مندوب مالم يكن محضورا، وقد وردت بعض الأقوال تؤكد على استحباب صوم بعض الايام والمناسبات الخاصة على سبيل المثال نشير هنا الى بعضها:

  • صوم ثلاثة ايام من كل شهر او على الارجح صوم أول خميس من كل شهر وآخر خميس منه.
  • صوم يوم ميلاد الرسول محمد صلى الله عليه وسلم.
  • صوم ايام شهري رجب وشعبان بشكل كامل او دون ذلك.
  • صوم اول يوم من ذي الحجة.

ج.الصوم المحظور: من المعروف ان الوقت المشروع للصوم هو النهار، لذا فلا يجوز فيه صيام الليل سواء وحده او منضما الى النهار، وكذلك لا يجوز صيام العيدين ولو نذر صومهما لم ينعقد النذر، اما لو نذر أن يصوم يوما معينا من الاسبوع فعليه ان يقضيه احتياطا.

د. الصوم المكروه: يكون الصوم مكروه اوغير مستحب- بمعنى قلة الثواب في المواضع التالية:

* صوم يوم عاشوراء.

* صوم الضيف مستحبا بدون إذن مضيفه.

* صوم الصبي مستحبا بدون اذن والده.

وخلاصة القول ان شهر رمضان الفضيل هو خير شهر يفتح الله فيه ابواب كرمه وجوده لعباده حتى يتزودا من بحر رحمته لذلك على المؤمنين في كل انحاء العالم ان يتزودا من هذا الشهر المبارك لانه شهر تغل فيه مردة الشياطين وتغلق في ابواب النار، انه شهر الانابه الى الله تعالى، انه شهر التوبة والغفران.