الصوم سلاح لعلاج الأمراض

الصوم سلاح لعلاج الأمراض

د. علياء سعدون عبد الرزاق

أدركنا شهر عظيم وكريم في آن واحد، تاجه الصيام، والصيام فرض من الفرائض الدينية والواجبات الالهية التي فرضها سبحانه وتعالى على بني البشر بمختلف أجناسهم وفئاتهم لتحقيق خيري الدنيا والآخرة. وهو معروف في جميع الأديان، منذ القدم حيث يعود في قدمه إلى آلاف السنين حيث  ذكر الله سبحانه وتعالى في القران الكريم بقوله: (يا ايها الذين امنوا كتب عليكم الصيام كما كتب على الذين من قبلكم لعلكم تتقون) سورة البقرة: الآية (138). وهذا ما اثبت في الوقائع التاريخية والدينية والعلمية بعد ذلك، كما نلاحظ ذلك في وثائق قدماء المصريين والذي وجد منقوشا فيها وفي أوراق البردي في معابد الفراعنة، وكذلك ما وجد في الكتب المقدسة للهنود والبراهمة والبوذيين.

   إن الصيام في هذا الشهر المبارك هو تقرب لله سبحانه وتعالى لكسب رضاه، فلذلك يصومه اغلب الناس. ذلك لأنهم مصابون ببعض الأمراض، فلذلك يعرض بعضهم عن الصيام، وقد سمح لهم الشرع بذلك. أما البعض الآخر يستمر بالصيام بعد الاستشارة الطبية. إلا أنه في الوقت الحاضر تذكر الكثير من المواقع في شبكة المعلومات العالمية (الانترنيت) بان للصوم فوائد كثيرة لذلك جعله الله سبحانه وتعالى فرض وواجب على كل مسلم وقد أكد على ذلك الطب الحديث أيضا، حيث اعتبره سلاح لعلاج الكثير من الأمراض وتنظيف للجسم مما يتراكم في داخله خلال العام بل هو أقوى سلاح لصيانة خلايا جسم الصائم بشكل فعال من أنواع السموم المختلفة التي تدخل إلى افكاره وجسده. كما عرف ذلك في القرن الخامس قبل الميلاد من قبل أبو قراط حيث يعتبر أول من قام بتدوين طرق الصيام وأهميتها في العلاج والشفاء من الأمراض، وكذلك كان أطباء الإسكندرية في عهد البطالسة ينصحون مرضاهم بالصوم للشفاء من الأمراض بالإضافة إلى أن إحدى مواقع الانترنيت تشير إلى أن هنالك أبحاث ودراسات علمية حديثة أجريت على الكثير من المرضى أثبتت خلالها بان الصوم سلاح فعال في شفاء العديد من الأمراض مثل: (ضغط الدم، والأمراض القلبية، وتصلب الشرايين، ومرض السكري، وأمراض الجهاز التنفسي، والربو، وأمراض الكبد بمختلف أنواعه، والأمراض الجلدية، والحصى الكلوية، والسرطانات، والأمراض النفسية، والبدانة، والمفاصل، وأمراض الجهاز الهضمي).

   وبناءاً على ماذُكَر في أعلاه فإننا ننصح الصائمين الكرام المصابين بالأمراض المذكورة في أعلاه بالصوم، لان فيه فوائد ومنافع كثيرة ومتعددة لهم في الشفاء من أمراضهم هذه، لان الصوم يساعدهم في استئصال المواد المتراكمة في خلايا جسمهم وينظفه من هذه السموم.