باحثة تلقي محاضرة في الحلقة النقاشية (تقييم النمط الغذائي كمنتجات الالبان واسلوب الحياة و دورهم في حدوث سرطان الثدي في النسوة العراقيات في مدينة بغداد وضواحيها)

باحثة تلقي محاضرة في الحلقة النقاشية (تقييم النمط الغذائي كمنتجات الالبان واسلوب الحياة و دورهم في حدوث سرطان الثدي في النسوة العراقيات في مدينة بغداد وضواحيها)

 قدمت المدرس المساعد هدى حميد محاضرة في الحلقة الدراسية التي عقدها مركزنا بعنوان ((تقييم النمط الغذائي كمنتجات الالبان واسلوب الحياة و دورهم في حدوث سرطان الثدي في النسوة العراقيات في مدينة بغداد وضواحيها))، تحدثت الباحثة عن دراسة أجريت عام 2018 على 100 امرأة مصابة بسرطان الثدي كـ ( مجموعة الحالة) قورنت بـ 100 اخرى غير مصابات كـ  (مجموعة سيطرة) واوضحت النتائج أن اغلبية النساء في المجموعتين كن من ذوات الوزن العالي .

معظم النسوة البدينات كن في المجموعة المصابة بسرطان الثدي. وقد شكل تناول الالبان عالية الدسم قيمة احصائية ملحوظة بزيادة خطر الاصابة بسرطان الثدي .

لوحظ قلة تناول الفاكهة والخضروات في مجموعة الحالة وكان هناك اهمية احصائية للممارسات الصحية كالنشاط البدني كممارسة المشي المنتظم و كان هناك اهمية احصائية لطول مدة الرضاعة الطبيعية و للولادة الاولى عند سن مبكر وكذلك لتناول اللحم الابيض والبقوليات والبيض.

وكذلك كان هناك اهمية احصائية للممارسات اللاصحية كالتدخين كعامل خطورة للاصابة،. من جهة اخرى لم يكن هناك تأثيرا ذو اهمية  للحالة الزوجية و المهنة و موقع السكن، و بين اصناف منتجات الألبان المأخوذة والتدخين السلبي.