منع التدخين في أروقة الحرم الجامعي والقاعات الدراسية

منع التدخين في أروقة الحرم الجامعي والقاعات الدراسية

     يعد التدخين من الظواهر الاجتماعية السلبية لما لها من تأثير سيئ على الصحة العامة للإنسان كما أنها ظاهرة غير حضارية وغير لائقة لما فيها من اسائة للذوق العام و تلوث البيئة وبهذا الصدد تتقدم وحدة الإعلام في مركز بحوث السوق وحماية المستهلك بالشكر إلى قسم الشؤون الإدارية في رئاسة جامعة بغداد للتوجيه بمنع التدخين في أروقة الحرم الجامعي والقاعات الدراسية ومحاسبة المقصرين ، حيث أن الحصول على بيئة صحية نظيفة تعد حق من حقوق المستهلك.