سمارتميل

بريد التدريسيين الالكتروني ... لمركز بحوث السوق وحماية المستهلك 




الدورات التدريبية في المركز


مختبرات مركز بحوث السوق

مواضيع مختارة تهم المستهلك

مواقع ذات صلة

احصائيات

استطلاعات المركز

ماهو رأيك بموقعنا الجديد





الطقس

البحث

زورونا على الفيس بوك


محضر وقائع وتوصيات الندوة التخصصية
(واقع وآفاق خدمة الرسائل القصيرة للهاتف النقال ( SMS ) في العراق)

انطلاقا من أهداف ومهام مركز بحوث السوق وحماية المستهلك واستمرارا لنشاطاته العلمية في تحقيق هدف الجامعة في خدمة المجتمع، فقد تم عقد ندوة تخصصية بعنوان (واقع وآفاق خدمة الرسائل القصيرة للهاتف النقال (SMS ) في العراق) في 11/2/2010 وتحت شعار (سيظل رضا المستهلك دليلاً لنشاطاتنا). ، وقد شارك في الندوة (18) جهة حكومية ومنظمة مجتمع مدني وعدد من الباحثين والمهتمين بموضوع الندوة.. وبهذا الصدد نود أن نبين ما يأتي:

1- تم افتتاح الندوة من قبل السيد رئيس جامعة بغداد الأستاذ (الدكتور موسى جواد الموسوي) وبحضور عدد من الشخصيات التي أعطت للندوة تمايزاً في كل محاورها، فقد حضر الأستاذ الدكتور (رياض عزيز هادي) المساعد العلمي لرئيس الجامعة، كما تشرفنا بحضور الأستاذ الدكتور (سعد خليفة) معاون مدير عام دائرة البحث والتطوير في وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، والسيد حسن سعد فياض/ دائرة الصحة العامة/ وزارة الصحة والدكتور وليد حلو والسيد عدي صائب ممثلي شركة زين العراق للهاتف النقال والسيد ناصر حسين علي ممثل شركة آسياسيل وعدد من ممثلي الوزارات ونخبة من الأساتذة والباحثون والمهتمون بموضوع الندوة.

2- ترأس الجلسة الدكتور محمود قاسم شريف/ مدير عام دائرة تكنولوجيا المعلومات/ وزارة العلوم والتكنولوجيا.

3- بدأت أعمال الندوة بتلاوة ما تيسر من القرآن الكريم، ثم ألقت الدكتورة منى تركي الموسوي/ مديرة المركز كلمة حول الندوة كما وضحت نشاطات المركز في مجال الاهتمام بقضايا الهاتف النقال.

4- بلغ عدد الحضور (115) مشارك.

5- تضمنت الندوة جلستين شملت الأولى عرض(8) أبحاث ودراسات علمية عالجت مواضيع مختارة في مجال خدمة رسائل الهاتف النقال القصيرة (SMS ) في العراق، بينما خصصت الجلسة الثانية للمناقشات وذلك بمشاركة ممثلي شركتي زين العراق وآسياسيل وللإجابة على الأسئلة والاستفسارات التي طرحت في الندوة. ومن ثم الاستماع لآراء الحضور وبلورة جملة من التوصيات الموجهة للجهات ذات العلاقة.

6- شهدت الندوة حضوراً متميزاً للأعلام والصحافة والفضائيات ومنها (قناة العراقية، قناة المسار، قناة الحرية، قناة السومرية، صحيفة الاتحاد) فضلاً عن الدور المتميز لإعلام جامعة بغداد.

أوصى الباحثون والسادة الحضور بما يأتي:

أولاً: مجلس النواب العراقي:

التمني على مجلس النواب العراقي إصدار التشريعات المنظمة لاستخدام وسائل الاتصال ومنها رسائل الهاتف النقال.

ثانياً: وزارة الاتصالات:

1-التعريف بأهم الخدمات الالكترونية التي تقوم بها الوزارات ومحاولة توجيهها وتوظيفها في مجال الحكومة الالكترونية وتوعية الدوائر بضرورة استكمال  الخدمات وتوجيهها لخدمة المواطنين .

2-تنظيم عملية إرسال الرسائل النصية العامة وتحديد أوقاتها كي لا تسبب أي إزعاج للمستخدمين.

3-إجراء تعاون وتنسيق مع شركات الهاتف النقال والجهات ذات العلاقة لإرسال رسائل نصية تتضمن تحذيرات من المنتجات الرديئة والمغشوشة أو المنتهية الصلاحية لما في ذلك من خدمة كبيرة للمواطنين.

4-التنسيق مع الجهات ذات العلاقة بوضع آلية لأجل تمكين مستخدمي شبكات الهاتف النقال من معرفة الحسابات المصرفية ودفع فواتير الماء والكهرباء عبر خدمات الهاتف النقال.

5-العمل على إيجاد آليات مناسبة لانتقاء الجهات التي ترسل المسابقات عبر الهاتف النقال للتأكد من مصداقيتها قبل إرسال أي رسائل للمستخدمين ووضع التشريعات التي تحول دون الاستخدام السيء لتلك الرسائل .

6-العمل على اتخاذ الإجراءات المناسبة لغرض بث المعرفة والقيم الفاضلة عبر خدمات الهواتف النقالة.

ثالثاً: وزارة التربية:

العمل على تضمين المناهج الدراسية موضوعات توضح سلبيات وايجابيات وسائل الاتصال الحديثة ومنها خدمات الهاتف النقال.

رابعاً: وزارة حقوق الإنسان:

العمل على احترام حقوق الإنسان وعدم الإساءة إليه عبر استخدام وسائل الاتصال الحديثة ومنها خدمات الهواتف النقالة.

خامساً: وزارة التعليم العالي والبحث العلمي:

 1- ضرورة القيام بحملة توعية شاملة بين صفوف الطلبة من خلال الإعلام والمنشورات والندوات وورش العمل للتعريف بأهمية حسن استخدام الهاتف النقال.

2- المحافظة على سلامة اللغة العربية واستخدامها في التخاطب عبر وسائل الاتصال الحديثة ومنها الهواتف النقالة

سادساً: وزارة الصحة:

1- العمل على استمرار إرسال الرسائل النصية الصحية للتوعية من الأمراض وطرق الوقاية منها وكانت هناك استجابة واسعة لمثل هذه الرسائل كما تضح من الاستطلاعات التي أجريت حول الموضوع .

2- تنبيه المواطنين بشأن مواعيد تلقيح الأطفال وغيرها من الخدمات الصحية نظرا لرغبةنسبة عالية جداً من مستخدمي الهاتف النقال الذين تم استطلاع أرائهم في هذا الجانب.

سابعاً: وزارة العلوم والتكنولوجيا:

1- إعداد قاعدة بيانات متكاملة لأجل قيام شركات الهاتف النقال من توسيع خدماتها لتشمل مجالات متعددة.

2- القيام مع الجهات ذات العلاقة بحملة لأجل القضاء على الامية الحضارية والإسراع في تقليص تطبيق فجوة التخلف.

ثامناً: شبكة الإعلام العراقية:

1- العمل على توعية المواطنين من خلال وسائل الإعلام المختلفة حول الآثار السلبية للاستخدام الخاطئ لرسائل الهاتف النقال.

2- التنسيق مع الجهات الحكومية المختلفة للتعريف بالخدمات التي تقدمها الحكومة عبر الوسائل الالكترونية.

3- التنسيق مع الجهات ذات العلاقة بهدف إرسال رسائل نصية تتضمن إرشادات اقتصادية واجتماعية وثقافية وأخبار الطقس.

4-العمل على توعية الأسرة من مخاطر الهواتف النقالة على أفراد الأسرة لا سيما الشباب والأطفال منهم.

تاسعاً: شركات الهاتف النقال

1- العمل على القيام بجهد إعلامي للتعريف بالإمكانيات المتعددة وللاستفادة من التقنيات والخدمات التي تقدمها لهم شركات الهاتف النقال.

2- العمل على تطوير خدمة الرسائل النصية العامة وتنضيجها لتشمل مختلف المجالات لمواكبة التطور العلمي.

3- العمل على تنظيم عملية إرسال الرسائل النصية الإعلانية وتحديد وقتها  كي لا تسبب أي إزعاج للمستخدمين.

4- العمل على تعضيد جهد المؤسسات العامة مثل وزارة الصحة في إجراءاتها الصحية ووزارتي التجارة والداخلية في التحذير من استخدام السلع المغشوشة وغير الصالحة للاستخدام البشري.

5- تطوير خدمات الاتصالات بما فيها الهواتف النقالة لتشمل الخدمات المصرفية ودفع فواتير الماء والكهرباء.

6- العمل على التأكد من مصداقية الرسائل وعدم الانجرار وراء هدف الربح خدمةً للمستفيدين والشركات نفسها.

7- ضرورة التنسيق والتعاون مع المراكز البحثية الرصينة في أجراء البحوث والدراسات واستطلاعات الرأي في مجالات خدمة الهاتف النقال ومنها الرسائل النصية القصيرة.

8- توعية المستخدمين من الآثار السلبية للاستخدام الخاطئ لرسائل الهاتف النقال وذلك بالاستعانة ببرنامج الرخصة الإعلانية (Permission Based Mobile Advertising ) والذي يعد أسهل طريقه لمعالجة مسألة الخصوصية على تقبل الإعلانات القادمة من مزودي الخدمة إلى المشتركين.

9- المساهمة في إشاعة ثقافة الاستخدام الصحيح للهاتف النقال.

10- التوصية بتطبيق نظام البحث عن الأماكن وأدلة السفر من خلال تطبيق برنامج GPS بالتعاون بين وزارة العلوم والتكنولوجيا وشركات الهاتف النقال.



آخر تحديث و أوقات أخرى

النشرة الالكترونية الشهرية

دليل مركز بحوث السوق

نشاطات المركز

استطلاعات المركز

هل انت مع تحديد اسعار الكشف الطبي في العيادات الخاصة لمدينة بغداد وكالتالي: ١٠٠٠٠ دينار طبيب عام ١٥٠٠٠ طبيب ممارس ٢٠٠٠٠ طبيب اختصاص





استطلاعات

بحسب منظمة الصحة العالمية ، هل تعلم بأن نسبة الاضرار الناجمة عن تدخين السكائر 85% للأشخاص المحيطين بالمدخن و 15% للشخص ذاته ؟





الصور الخاص بالمركز

زورونا على اليوتيوب

الوقت في مدينة بغداد

GMT +3

جميع الحقوق محفوظة 2011 مركز بحوث السوق وحماية المستهلك - جامعة بغداد